رعاية صحية

ريزن فارماسوتيكالز إي...
الخميس 14 أكتوبر 2021
سمور (SMOORE) تفوز بجائزة ...
الأربعاء 13 أكتوبر 2021
إقبال كبير على الجراح...
الاثنين 11 أكتوبر 2021

رعاية صحيةالأربعاء 22 سبتمبر 2021

ريزن فارماسوتيكالز إيه جي تعلن عن منح الجرعة الأولى من مثبط آر بيه 7214 (RP7214) في دراسة المرحلة الثانية التي أجريت على مرضى كوفيد-19


  • الدراسة الأولى التي أجريت على 'آر بيه 7214' (RP7214)، وهو مثبط أنزيم DHODH (نازع ذرات الهيدروجين من الأحماض الكربوكسيلية)، لدى المرضى المصابين بأعراض خفيفة من 'كوفيد-19' على خلفية دراسة إثبات الفعالية الواعدة ما قبل المرحلة السريرية وسلامة المتطوعين الصحية في المرحلة الأولى
  • صُممت دراسة المرحلة الثانية العشوائية الخاضعة للتحكم بالعلاج الوهمي لتقييم تأثير مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) على كلّ من الحمل الفيروسي وإزالة التلوّث بالفيروس، والمؤشرات الحيوية للمرض والتحسن السريري لحالة المرضى، إلى جانب قابلية التحمل والنشاط المناعي لمثبط 'آر بيه 7214' (RP7214).
  • من المتوقع أن يعمل مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) عن طريق تثبيط أنزيم DHODH في الخلايا المضيفة والحد من قدرتها على دعم تكاثر الفيروس. ومن المتوقع أن تكون آلية العمل الفريدة هذه، في حال حققت النجاح المرجو في الطب السريري، مكملاً للأدوية الأخرى المضادة للفيروسات التي تثبط الفيروس بشكل مباشر.
  • قد تتضمن الخطط المستقبلية اختبار مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) على المرضى الذين حصلوا جزئيًا/كليًا على اللقاح ممن أصيبوا بعدوى 'كوفيد -19' غير مسبوقة، وذلك في إطار برنامج تطوير سريري واسع النطاق. وبالتزامن مع استمرار انتشار العدوى على الرغم من نسبة التلقيح المرتفعة، تشتد الحاجة إلى خيار علاجي مضاد للفيروسات يؤخذ عن طريق الفم يمكن للمرضى استخدامه في المنزل، مما يساهم في تخفيف الأعباء الملقاة على البنية التحتية للرعاية الصحية والسماح باستئناف الأنشطة الاقتصادية.

- أعلنت اليوم 'ريزن فارماسوتيكالز'، وهي شركة للصناعات الدوائية الحيوية تركز على علم الأورام والالتهابات في المرحلة السريرية، عن تلقي أول مريض لجرعة من مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) في المرحلة الثانية من التجربة السريرية، وهو مثبط نازع ذرات الهيدروجين من الأحماض الكربوكسيلية صغير الجزيئات يؤخذ عن طريق الفم. وستعمل دراسة المرحلة الثانية العشوائية مزدوجة التعمية والخاضعة للتحكم بالعلاج الوهمي على تقييم فعالية وسلامة مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) الذي يُعطى عن طريق الفم للمرضى المصابين بأعراض خفيفة من 'كوفيد-19' مع عوامل خطر كامنة، على خلفية النتائج الواعدة في مجال الفعالية ما قبل المرحلة السريرية وسلامة المتطوعين الصحية في المرحلة الأولى. يتمّ تنفيذ الدراسة في الهند عبر 12 مركزًا بالتنسيق مع شركة 'إنكوزين ثيرابيوتيكس بيه في تي' المحدودة، التابعة لشركة 'ريزن' في الهند. وتهدف الدراسة إلى إدراج ما يصل إلى 204 مريضًا في ذراعي الدراسة.

ينطوي التكاثر الفيروسي على طلب كبير على الركائز الفرعية ويعتمد على النيوكليوتيدات المشتقة من الخلايا المضيفة. يعدّ DHODH نوعاً من الأنزيمات التي تحدّ يحد من المعدل في مسار التخليق الحيوي للبيريميدين، الذي يؤدي تثبيطه إلى استنفاد تجمعات النوكليوتيدات المضيفة اللازمة لتكاثر الفيروس. يعد 'آر بيه 7214' (RP7214) مثبطاً قوياً صغير الجزيئات من أنزيم DHODH البشري يتميز بقدرة تركيز منخفضة ونشاط انتقائي مثبت على تكاثر فيروس كورونا 2 المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة ('سارس كوف -2') في إعدادات الدراسات ما قبل السريرية دون أي تأثير على الخلايا المضيفة. وتوفر الإمكانات المعروفة المضادة للالتهابات الخاصة بمثبطات DHODH، فضلاً عن التوافر الحيوي العالي لـمثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) الذي يُؤخذ عن طريق الفم ونافذة السلامة الواسعة كما تبيّن في دراسة المرحلة الأولى التي أجريت على المتطوعين الأصحاء، أساسًا منطقيًا مقنعًا لاختبار 'آر بيه 7214' (RP7214) على المرضى المصابين بأعراض خفيفة من 'كوفيد-19'. وبفضل امتلاكه لخصائص تعالج بشكل أساسي تكاثر الجينوم الفيروسي، من المتوقع أن يكون مثبط 'آر بيه 7214' (RP7214) غير مرتبط بالحالة الطفرية التي تصيب مرضى فيروس كورونا 2 المرتبط بالمتلازمة التنفسية الحادة الشديدة ('سارس كوف -2')، مما يوفر وسيلة محتملة لتجنب تطور المرض والاستشفاء.

وقال سواروب فاكالانكا، الحاصل على شهادة الدكتوراه والمؤسس والرئيس التنفيذي لشركة 'ريزن فارماستيكالز' في هذا السياق: 'يعد تثبيط أنزيم DHODH نهجاً علاجياً مثيراً للاهتمام له استخدامات واسعة في طب الأورام والالتهابات ومضادات العدوى. بالإضافة إلى جهودنا المبذولة لتطوير مثبط ’آر بيه 7214‘ (RP7214) لعلاج المرضى المصابين بمرض ابيضاض الدم النقوي الحاد الانتكاسي، يسعدنا أن تكون ’ريزن‘ قد تمكنت من الاستجابة لهذا الوباء من خلال تحفيز التقدم في تطوير هذا البرنامج ذات الصلة بوباء ’كوفيد-19‘. ونتوقع أن تسمح لنا هذه الدراسة بفهم قدرة مثبط ’آر بيه 7214‘ (RP7214) على تثبيط تكاثر الفيروس وإزالة التلوّث بالفيروس وتحفيز الاستجابة المضادة للالتهابات'. وأضاف سواروب: ''نظرًا للطبيعة المتعامدة لهذه الآلية الموجهة إلى الخلايا المضيفة لـمثبط ’آر بيه 7214‘(RP7214)، نتوقع أن يتواءم هذا المثبط جيداً مع العوامل المضادة للفيروسات ذات التأثير المباشر، عبر مجموعة واسعة من مؤشرات فيروس الحمض النووي الريبوزي. وفي حال كانت نشطة علاجيًا، فإننا نتوقع أن تؤدي مثبطات ’آر بيه 7214‘(RP7214) دورًا رئيسيًا في التخفيف من شدة الإصابة بالعدوى الجديدة أو عدوى الاختراق والحد منها لدى الأفراد المُلقحين وغير الملقحين على السواء، وبالتالي تصبح هذه المثبطات أداة صحية عامة هامة يمكن أن تساعد في تقليل الأعباء الملقاة على أنظمة الرعاية الصحية والسماح باستئناف الأنشطة الإقتصادية'.

وقد تمّ اختبار مثبطات 'آر بيه 7214' (RP7214) مسبقًا ضمن دراسة المرحلة الأولى حيث أجريت لأول مرة على البشر وتحديداً على متطوعين أصحاء في الولايات المتحدة الأمريكية في إطار استخدام الدواء التجريبي الجديد بواسطة جرعة واحدة وجرعات متعددة أو مع الطعام أو من دون طعام. وأظهرت هذه المثبطات تحملاً جيداً لدى المرضى عند إعطاء الجرعات كافة التي خضعت للاختبار، مع التوافر الحيوي العالي وتركيزات البلازما المتناسبة مع الجرعة.

لمحة عن شركة 'ريزن فارماسوتيكالز إيه جي':

تُعتبر 'ريزن فارماسوتيكالز إيه جي' شركة صناعات دوائية حيوية مبتكرة في المرحلة السريرية تركز على اكتشاف وتطوير علاجات مبتكرة للأورام والالتهابات. وقد عملت 'ريزن' منذ تأسيسها في عام 2008، على تطوير مجموعة متنوعة من المنتجات تضم أدوية تجريبية خاصة تستهدف أنواع عدة من السرطانات ومسارات علاجية خلوية المرتبطة بالمناعة.

أثبتت 'ريزن' خبرتها في مجال عائلة أنزيمات 'فوسفوينوسيتيد 3-كيناز' ('بيه آي 3 كي') المعدّلة مع اكتشاف منتجنا الأول 'أومبراليسيب'، وهو المثبط لـ'فوسفوينوسيتيد 3-كيناز دلتا' (أو PI3Kδ ) والكازين كيناز 1 إسوفورم إبسيلون (أو CK1ε ) الذي تم تطويره وتسويقه بنجاح في صفوف المرضى المصابين بلمفومة المنطقة الهامِشِيّة (MZL) واللمفومة الجريبية (FL) من قبل شريكنا في الترخيص شركة 'تي جي ثيرابوتيكس' (TGTX) في الولايات المتحدة الأمريكية. علاوة على ذلك، تمتلك 'ريزن' مجموعة علاجات عميقة في طب الأورام والالتهابات تمتد من مرحلة الاكتشاف إلى مراحل التطوير السريري في المرحلة الثانية.

تتخذ شركة 'ريزن' من بازل في سويسرا مقراً رئيسياً لها. للمزيد من المعلومات، يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: /https://www.rhizen.com.

بيانات تطلعية

قد يحتوي هذا البيان الصحفي على بعض البيانات التطلعية المتعلقة بالشركة وأعمالها. على الرغم من أن الشركة تعتقد أن توقعاتها تستند إلى افتراضات معقولة، فإن جميع البيانات بخلاف البيانات ذات الصلة بالوقائع التاريخية الواردة في هذا البيان الصحفي حول الأحداث المستقبلية تخضع إلى (i) التغيير دون إشعار و(ii) عوامل خارجة عن سيطرة الشركة. قد تشمل هذه البيانات، على سبيل المثال لا الحصر، أي عبارات مسبوقة أو متبوعة أو متضمنة لكلمات من قبيل 'هدف'، 'نعتقد'، 'نتوقع'، 'نهدف'، 'نعتزم'، 'قد'، 'نتنبأ'، 'نقدّر'، 'نخطط'، 'مشروع'، 'سوف'، 'يمكن أن'، 'من المحتمل'، 'ينبغي'، 'نستطيع'، 'يمكن'، وكلمات ومصطلحات أخرى ذات معاني مشابهة أو السلبية منها. تتضمن البيانات التطلعية بعض المخاطر والشكوك وعوامل أخرى قد تتسبب في اختلاف النتائج الفعلية أو الوضع المالي أو الأداء أو الإنجازات الخاصة بالشركة عن تلك المعبّر عنها أو الواردة في هذه البيانات. لذلك لا ينبغي على القراء الاعتماد بشكل غير مبرر على هذه البيانات، لا سيما تلك غير المرتبطة بأي عقد أو قرار استثماري. باستثناء ما يقتضيه القانون، لا تتحمل الشركة أي التزام بتحديث أي من هذه البيانات التطلعية، أو تحديث أسباب اختلاف النتائج الفعلية ماديًا عن تلك المتوقعة في البيانات التطلعية، حتى لو أصبحت معلومات جديدة ستتاح في المستقبل.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: /https://www.businesswire.com/news/home/20210921005941/en

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.